Activision: عودة ألعاب Call of Duty إلى الحرب العالمية الثانية أمر ممكن
يونيو
24

Activision: عودة ألعاب Call of Duty إلى الحرب العالمية الثانية أمر ممكن

هل تظن بأن لعبة إطلاق النار الأكثر شهرة Call of Duty قد حظيت بكفايتها من الأزمنة المستقبلية والمعدات المتطورة والتي سنراها في الجزء القادم للسنة الرابعة على التوالي؟ العديد من المعجبين يشاركونك الرأي..وفي الحقيقة، المسؤولون في Activision يظنون بأن العودة إلى زمن الحرب العالمية الثانية هو خيار ممكن جداً.

أمضى لاعبو الفيديو سنوات طويلة في الماضي يشتكون من كثرة ألعاب إطلاق النار الواقعة في الحرب العالمية الثانية ولم يظنوا أبداً بأنهم سيشتاقون حقاً لتلك الحقبة الزمنية، فكما انتشرت تلك الألعاب في الماضي أصبحت للإعدادات المستقبلية التي نراها اليوم الدور نفسه مع كل جزء جديد من سلسلة إطلاق نار. وفي مقابلة مع رئيس شركة Activision السيد Eric Hirshberg يبدو أن مطوري السلسلة يدرسون خيارات العودة إلى تلك الحقبة من جديد.

“هنالك تلك اللحظات حينما تطفو أفكار محددة في البال، ومن ثم يأتي فلمان يتحدثان عن اصطدام نيزك بالأرض في صيف واحد وكلاهما كانا قيد الإنتاج لعدة سنوات. تلك الأشياء تحدث، لذا فإنه هناك حتماً سباق إلى التميز وأفكار جديدة ضمن نمط مُستخدم بكثرة، وذلك يدفع بالأشخاص إلى نتائج متشابهة كتغيير الحقبة الزمنية. وبالطبع أظن بأن ذلك يفتح الإمكانية لجعل القديم جديداً مرة أخرى.”

أكد Hishberg بأن Activision ليس لديها ماتعلن عنه الآن، وبأن التركيز الآن هو لإيصال الجزء القادم Black Ops 3 بأفضل صورة قبل الحديث عما سيأتي بعد ذلك.

Call of Duty: Black Ops 3 قادمة للحاسب الشخصي، اكسبوكس ون/360 والبلايستيشن 4/3 في السادس من نوفمبر القادم.

‎نبذة عن Sam Edge

لاعب شغوف يحب تجربة كافة أنواع الألعاب ومتابع لأخبارها ونواحيها المختلفة. ليست لديه أدنى مشكلة في العودة للعب بعض الألعاب الكلاسيكية القديمة بين الحين والآخر كونه مايزال يظن بأن ذلك كان العصر الذهبي للألعاب.

أصف تعليق