استمرار تطوير The Last Guardian للبلايستيشن 3 كان ليتطلب التضحية بعدة مزايا
يونيو
28

استمرار تطوير The Last Guardian للبلايستيشن 3 كان ليتطلب التضحية بعدة مزايا

حصرية منصة البلايستيشن 4 والتي عادت من جديد في E3 2015 The Last Guardian قد دخلت عملية التطوير منذ أكثر من 7 سنوات كلعبة بلايستيشن 3، لكن لو استمر التطوير على تلك المنصة لم يكن لفريق التطوير سوى أن يتخلى عن عدة مزايا أراد إضافتها لعنوانه الجديد.

وفقاً لـ Shuhei Yoshida رئيس أفرع Sony العالمية فإن فريق التطوير تحت إدارة Fumito Ueda كان ليكون قد أُجبر على التخلي عن عدة خواص للعبة لو استمرت عملية التطوير على المنصة السابقة، لذا حالما تم الكشف عن البلايستيشن 4 انتقلت عملية التطوير فوراً للتخلي عن العقبات التقنية.

“ببساطة، لقد فشلنا. قررنا بأنه لا، لا نستطيع عمل هذا العنوان على البلايستيشن 3، العرض الإعلاني الذي كشفنا عنه في E3 2009 كان مُسرّعاً. لقد كان من نظام تطوير قمنا بأخذ إطار تلو الأخر وجعلناه يعمل بشكل سلس. أسلوب السيد Ueda في التطوير واضح جداً ذو رؤية محددة. هو فنان يقوم بصنع فيديو قصير يريه لأعضاء الفريق وهذا مانقوم بصنعه لذا فالرؤية الخاصة باللعبة هي ذاتها.”

“بسبب الصعوبة التقنية، جعل اللعبة تعمل بمعدل الإطارات المطلوب اضطر الفريق إلى التضحية ببضعة مزايا – كعدد الشخصيات التي أرادها السيد Ueda – في سبيل جعل العنوان يعمل على البلايستيشن 3. لكن بسبب انتقالنا إلى البلايستيشن 4، الآن يستطيع عمل مايريده. لذا فالأناس يقولون بأن اللعبة تبدو كما هي الآن- هذا هو السبب.”

بدأ تطوير The Last Guardian في 2007 وتعد من أكثر الألعاب التي بقيت قيد التطوير إلى الآن. حينما تم الكشف عن أن العمل مايزال جارٍ عليها في E3 2015 فرح الجميع بعد أن فُقد الأمل بأن يرى هذا العنوان النور على الإطلاق. والآن لدينا موعد إصدار محدد وهو السنة القادمة للبلايستيشن 4.

‎نبذة عن Sam Edge

لاعب شغوف يحب تجربة كافة أنواع الألعاب ومتابع لأخبارها ونواحيها المختلفة. ليست لديه أدنى مشكلة في العودة للعب بعض الألعاب الكلاسيكية القديمة بين الحين والآخر كونه مايزال يظن بأن ذلك كان العصر الذهبي للألعاب.

أصف تعليق