Ubisoft تعلمت درساً قيماً من فضيحة Watch Dogs ولن تكرر الخطأ مجدداً
يوليو
10

Ubisoft تعلمت درساً قيماً من فضيحة Watch Dogs ولن تكرر الخطأ مجدداً

بعد الفضيحة الكبيرة التي أحاطت بلعبة Watch Dogs والتخفيض الهائل لمستواها الرسومي، الكثير حول العالم فقدوا تقتهم بجودة المنتج النهائي من ألعاب Ubisoft والتي تبدو في العروض التسويقية بشكل أفضل بكثير مما هي عليه حين تصل إلى اللاعب. ويبدو أن Ubisoft قد تعلمت درساً ثميناً من ذلك وفقاً لرئيس الشركة Yves Gillemot.

في حديثه مع أحد المواقع قال المدير التنفيذي لـ Ubisoft “بحلول معرض E3 2015 قلنا ‘حسناً، لنتأكد من أن هذه الألعاب قابلة للعب وهي تعمل على المنصات التي نستهدفها’. حيث نعرض شيئاً ما، نقوم بسؤال الفريق بأن يتأكد من أن ذلك قابل للعب وبأن يستطيع اللاعبون فوراً تمييز الشكل الذي هو عليه.”

تحدث Gillemot أيضاً عن نجاح لعبة Watch Dogs على الرغم من ذلك وبأنه هنالك ألعاب أخرى قادمة من تلك السلسلة، حيث يعلم الفريق تماماً ماعليهم فعله في المرة القادمة وهو قيد التخطيط حالياً.

هل علينا الوثوق بـ Ubisoft من جديد هذه المرة في أن تكون العروض التي رأيناها في E3 مطابقة للعبة نفسها؟ رأينا بالفعل عدة ألعاب جديدة مبهرة كـ Ghost Recon: Wildlands و For Honor والتي بدت واعدةً في كلا مجالي نمط اللعب وفي الرسوميات. لننتظر ونرى.

‎نبذة عن Sam Edge

لاعب شغوف يحب تجربة كافة أنواع الألعاب ومتابع لأخبارها ونواحيها المختلفة. ليست لديه أدنى مشكلة في العودة للعب بعض الألعاب الكلاسيكية القديمة بين الحين والآخر كونه مايزال يظن بأن ذلك كان العصر الذهبي للألعاب.

أصف تعليق