ألعاب الفيديو تدخل عالم منافسات الفورملا 1 مع بطولة Formula 1 eSports Series
أغسطس
29

ألعاب الفيديو تدخل عالم منافسات الفورملا 1 مع بطولة Formula 1 eSports Series

سباقات الفورملا ون لهذا العام ستأتي بنكهة جديدة بالنسبة للاعبي الفيديو، فللمرة الأولى منذ انطلاقتها ستستضيف رياضة سباق السيارات العالمية بطولة في ألعاب الفيديو وبالتحديد لعبة F1 2017 الجديدة

 

بطولة Formula 1 eSports Series تأتي بالتعاون مع فريق تطوير Codemasters إضافة لمنظمي الرياضات الإلكترونية المحترفين في Gfinity. يبدأ الموسم الأول مع إطلاق لعبة F1 2017 الجديدة في شهر سبتمبر وتجري المنافسات عبر نظام تأهيلي يستمر كامل الشهر لتحديد أفضل 40 سائق افتراضي.

يتم دعوة أولئك اللاعبين لمرحلة نصف النهائي المباشرة والمقامة في صالة Gfinity Area في لندن بتاريخي العاشر والحادي عشر من أكتوبر. فقط عشرون لاعباً منهم سيتأهلون للمباراة النهائية التي ستجري في Abu Dhabi Grand Prix في الإمارات شهر نوفمبر المقبل. ستشهد النهائيات تتويج أول بطل F1 للرياضات الإلكترونية في ذات عطلة الأسبوع التي يجري بها تتويج بطل Formula 1 العالمي الحقيقي.

“هذا الإعلان يمثل فرصة مذهلة لنا: بطريقة استراتيجية إضافة لكيفية التفاعل مع معجبيننا” تحدث المدير التجاري لمنظمة F1. “بداية، [الرياضات الإلكترونية] هي مجال متنامٍ مع كمية كبيرة من التفاعل مع المعجبين ونحن سندخلها من أوسع أبوابها؛ فنحن فخورون بالإعلان عن شراكتنا مع Codemasters و Gfinity”

أما بخصوص ما سيحصل عليه البطل لعام 2017 فماتزال الجائزة المالية مجهولة المعالم، لكن ما نعلمه هو بأنه سيحصل على تأهل تلقائي إلى نصف نهائي بطولة عام 2018 إضافة لتسميته “Formula 1 eSports Champion Expert” وتضمينه كأحد شخصيات لعبة F1 2018.

على الرغم من أن هذه الخطوة تُعد الأكبر حالياً للرياضات الإلكترونية في مجال الفورملا 1 إلا أنها ليست الأولى بالنسبة لألعاب سباق السيارات، والتي حظيت بعدد وافر من البطولات والأحداث عبر السنوات أبرزها برنامج Nissan GT Academy الشهير، والذي يحول لاعبي الفيديو إلى سائقي Nissan GT حقيقيين عبر تدريبهم على قيادة السيارات الاحترافية.

‎نبذة عن Sam Edge

لاعب شغوف يحب تجربة كافة أنواع الألعاب ومتابع لأخبارها ونواحيها المختلفة. ليست لديه أدنى مشكلة في العودة للعب بعض الألعاب الكلاسيكية القديمة بين الحين والآخر كونه مايزال يظن بأن ذلك كان العصر الذهبي للألعاب.

أصف تعليق