ابن Kratos سيجعله أكثر انسانية في God of War الجديدة
يونيو
21

ابن Kratos سيجعله أكثر انسانية في God of War الجديدة

معلومات جديدة تم الكشف عنها بخصوص الابن الغامض لبطل سلسلة God of War العائد من جديد Kratos. على الرغم من تحفظ المطورين على ذكر اسم الولد، إلا أن المزيد من المعلومات عنه قد تم الحديث عنها في الأمس.

أُذهلنا جميعنا في مؤتمر Sony حينما رأينا Kratos بشكله الجديد إلا أن التغيير الأكبر كان مرافقته لولده في أحداث اللعبة. على مايبدو، سيكون للولد الصغير دوراً هاماً في قصة اللعبة وفي نمط اللعب أيضاً حيث وكما رأينا تساهم النشاطات المختلفة في زيادة مهارات الولد وبالتالي فإنه سيصبح أكثر فائدة لك تدريجياً.

من ناحية Kratos فوجود ابنه الصغير إلى جانبه طوال الوقت سوف يؤثر على تصرفاته وسيكون أكثر حكمة وسيطرة على غضبه فقد أدرك بأنه كان المسبب لجميع مشاكله السابقة. الآن، Kratos يريد أن يعوض عن أخطاءه بأن يربي ولده ويدربه كي يستطيع الاعتماد على نفسه وفي نفس الوقت فإنه سيحميه من الأخطار المحيطة في رحلتهما هذه في أرض الأساطير الاسكندنافية والتي لا نعلم بعد كيف وصل Kratos إليها بعد أحداث الجزء الثالث.

“لقد عانى Kratos بسبب غضبه في الماضي لتسببه بالكثير من الأخطاء التي ارتكبها. الآن قد أصبح لديه ابن، وكأب فإن Kratos يعاني لكبح غضبه لحماية ولده مما في داخله. إنها رحلة بينك وبين ابنك.. ستقوم باللعب ك Kratos لكن الرحلة هي لهذين الاثنين معاً في هذا العالم”

لا توجد الكثير من التفاصيل عن الابن أو هوية والدته الحقيقية، فعلى ما يبدو ستلعب أسمائهما دوراً كبيراً في الأحداث وقد توقع الكثير من المعجبون بأن الولد هو في الحقيقة “Thor” وبأن Kratos قد يصبح “Odin” لاحقاً حسب الأساطير الاسنكندنافية. إلى حين الكشف الرسمي عن معلومات كهذه فإن الأمر يبقى كنظرية مشاعة لا صحة لها.

God of War قادمة حصرياً للبلايستيشن 4 دون وجود موعد إصدار بعد.

‎نبذة عن Sam Edge

لاعب شغوف يحب تجربة كافة أنواع الألعاب ومتابع لأخبارها ونواحيها المختلفة. ليست لديه أدنى مشكلة في العودة للعب بعض الألعاب الكلاسيكية القديمة بين الحين والآخر كونه مايزال يظن بأن ذلك كان العصر الذهبي للألعاب.