تعرف على IraqiZorro: لاعب الإيسبورتس العراقي الذي يواجه خطر قرارات ترامب
فبراير
13

تعرف على IraqiZorro: لاعب الإيسبورتس العراقي الذي يواجه خطر قرارات ترامب

“حمزة نجم” هو لاعب محترف مثله كمثل باقي اللاعبين في مجاله، شغوف بعالم الرياضات الإلكترونية والتنافس الرقمي منذ صغره، إلا أن الاختلاف الوحيد هو بأن “IraqiZorro” قد لا يحظى بفرصة متابعة نشاطاته كالباقين، وذلك بسبب القرارات الأخيرة لرئيس الولايات المتحدة المثيرة للقلق.

حال “حمزة” أو كما يسمي نفسه “IraqiZorro” هو من حال الآلاف من المتضررين من قرار الرئيس الأميركي الجديد “دونالد ترامب” في حظر دخول المهاجرين من سبعة دول عربية وإسلامية، فهذا اللاعب المحترف هو ممن قدُم من “العراق” على خلفية العدوان الأميركي الذي زعزع الأمن والأمان في بلاده. بسبب ذلك القرار قد يخسر “حمزة” فرصة التنافس في اللعبة التي يبرع بها كثيراً ألا وهي “Vainglory”، والتي ستُجري نهائيات بطولتها العالمية في هوليوود الأميركية هذا العام.

متعايشاً مع ظروف الحرب بقساوتها لطالما كانت ألعاب الفيديو هي المهرَب الخاص ب IraqiZorro، والذي بدأ رحلته في عالم الألعاب بمتابعة أخيه الأكبر يقوم باللعب في مقاهي الإنترنت ألعاباً ك Red Alert 2، Counter-Strike و Medal of Honor. بعد بضعة أعوام كان على “حمزة” الانتقال إلى تركيا مع عائلته ليستطيعوا بدء حياة جديدة لهم. الشغف تجاه ألعاب الفيديو استمر في النمو داخل “حمزة” إلا أن المشكلة الكبرى بالنسبة له كانت كثرة التنقل، لذا فالأداة الوحيدة التي تمكنه من اللعب يومياً كانت جهاز “آيباد” الخاص به.

متابعاً للساحة التنافسية العالمية وبالأخص اللاعبَين Day9 في StarCraft 2 و MonteCristo في League of Legends، بدء “IraqiZorro” رحلته في كندا باحثاً عن طريقة لتحويل شغفه إلى مهنة ينتفع بها، ولهذا، كانت لعبة “Vainglory” هي الأنسب للبدء بمشواره. اللعبة المطورة من قبل استديو Super Evil Megacorp كانت أقرب ما يمكن إيجاده لألعاب الأونلاين التنافسية الخاصة بالحواسب الشخصية، وقد استطاعت بفضل دعم الكثيرين الإثبات بأن للرياضة الإلكترونية مكاناً على الأجهزة المحمولة.

“لقد انجذبت مباشرة لهذه اللعبة. كنت بحاجة للعبة على الأجهزة المحمولة ومن حسن حظي أنني وجدت Vainglory. ذلك تماماً كيف بدأت؛ لقد قمت بلعبها واستمتعت كثيراً بوقتي والآن بعد عامين ونصف ها نحن ذا” تحدث IraqiZorro لموقع eSportObserver

متخذاً لنفسه اسم “IraqiZorro”، استطاع حمزة تشكيل فريقه الأول للرياضات الإلكترونية باسم “GankStars” والذي أصبح نجاحاً سريعاً مع انطلاقته في 2015 بوصوله للمركز الثالث في Vainglory World Invitational ومن ثم الحصول على لقب Vainglory International Premier League دون خسارة أية مباراة.

منذ ذلك الحين استطاع GankStars أن يكون بشكل شبه دائم في مقدمة منافسات Vainglory. هذا الأمر قد لا يستمر بعد الآن، وذلك بسبب الحظر الخاص بالولايات المتحدة. القرار الجديد سيجعل من الصعب على “حمزة” التواصل مع شركائه في الولايات المتحدة، وهو يعطل جميع خططه المستقبلية في شراء منزل في كاليفورنيا والاستقرار هناك. على الرغم من حصول حمزة على فيزا P-1 الرياضية العام الماضي إلا أن القرار الجديد قد يجعلها دون جدوى.

لا يعلم أحد بعد كيف سيكون المستقبل بالنسبة ل “IraqiZorro”، وهو قد قرر في أسوأ الأحوال بأن يقوم فقط بمهام إدارة الفريق من سكنه الحالي في كندا والتنافس “متى ما أتيحت الفرصة” من أجل معجبيه.

“لقد كان هنالك الكثير من الأشخاص الذين تواصلوا معي ودعموني شخصياً. كلماتهم وأفكارهم أُقدرها كثيراً، خاصة بأنها تظهر لي بأن العديدين هناك مايزالون يهتمون على الرغم من عدم تأثرهم مباشرة. لأولئك الأشخاص، أقول شكراً لكم، لكونكم هناك إلى جانبي”.

‎نبذة عن Sam Edge

لاعب شغوف يحب تجربة كافة أنواع الألعاب ومتابع لأخبارها ونواحيها المختلفة. ليست لديه أدنى مشكلة في العودة للعب بعض الألعاب الكلاسيكية القديمة بين الحين والآخر كونه مايزال يظن بأن ذلك كان العصر الذهبي للألعاب.