تعرف على بطل العالم في لعبة FIFA “محمد الباشا” مع مقابلتنا الحصرية
أبريل
01

تعرف على بطل العالم في لعبة FIFA “محمد الباشا” مع مقابلتنا الحصرية

“محمد الباشا” هو اسم لا بد أن تكون قد سمعت به إن كنت من محبي ومتابعي لعبة كرة القدم السنوية “FIFA”. لماذا؟ لأن “محمد” يعتبر حالياً الأفضل في العالم بعد فوزه بلقب كأس “Fifa Interactive World Cup” والذي أُجريت نهائياته في إنجلترا، المملكة المتحدة العام الماضي

كانت لنا الفرصة في الحصول على بعض الوقت مع البطل الدانيماركي من أصول لبنانية وهذا ما كان لديه لقوله. تابعوا معنا مقابلتنا الحصرية:

– سيد محمد أرحب بك اليوم معنا على موقع “إيسبورتس ميدل إيست”. بداية نود أن تعرف متابعينا بالشخص وراء لقب “الأفضل في العالم” بلعبة FIFA التنافسية مع لمحة قصيرة عن نفسك.

شاب من الدنيمارك عمري 18 سنة من أصول لبنانية وسورية. في أيامي الاعتيادية أمضي الوقت بالدراسة في مدرستي الثانوية بسنتها الأخيرة، وفي العطلة الصيفية أصبح محترف FIFA بدوام كامل.

– إذاً بطولة العالم 2016. لقد قمت حقاً بالفوز في أضخم حدث يخص لعبة FIFA على الإطلاق! تلك اللحظات الأخيرة من المباراة النهائية كانت من أكثر اللحظات الحماسية في تاريخ لعبة FIFA دون شك وقد انتهت لصالحك بعد جهد كبير. كيف كان شعورك عند الفوز بتلك البطولة التي يحلم الكثيرون بالوصول إليها؟

لقد كان الأمر رائعاً. لقد كان هدفي الفوز بالبطولة، لكنني لم أتوقع ذلك مطلقاً. لقد كان شعوراً ممتازاً وهو الأفضل على الإطلاق.

– فلنعد قليلاً إلى الوراء هنا، إلى ما قبل “محمد” بطل العالم. تحدث لنا قليلاً عن رحلتك إلى الكأس وأبرز المحطات التي مررت بها.

اعتدت التنافس كثيراً عبر الإنترنت. لعبت بكؤوس Gfinity وبطولات أونلاين أخرى لأتحسن بشكل مستمر. تأهلت من خلال فوزي ب 90 مباراة متتالية دون خسارة أية نقاط. أبرز المواقف التي حظيت بها كانت حينما حظيت بضربة جزاء في الدقيقة التسعين لكنني قمت بتضييعها، لأقوم بعد ذلك بتسجيل الكرة المرتدة مباشرة.

– لعب ألعاب الفيديو والمشاركة ببطولاتها التنافسية ما يزال أمراً قد ينظر البعض إليه على أنه إضاعة للوقت، وخاصة الأهل والأصدقاء، فكيف كان الأمر بالنسبة لك وهل وجدت الدعم الكافي من محيطك أم أن الأمر كان شيئاً عليك الإيمان بالاستمرار به حتى النهاية؟

في البداية ظنوا بأن الأمر مضيعة للوقت وبأنه يجب عليي التركيز بأشياء أخرى، لكنني استمريت بالقيام بذلك واليوم يتفهمون ذلك لحسن الحظ.

– لا بد أن الوصول إلى الساحة العالمية والتميز بها هو أمر يتطلب الكثير من العمل الشاق، فهل تستطيع مشاركة بعض التفاصيل ربما عن طقوسك التدريبية وما هي نصائحك للاعبين الشباب الراغبين في تطوير مهاراتهم؟

فقط استمروا باللعب وتحسين مهاراتكم تدريجياً والاستمتاع بذلك!

– سؤال بديهي إلى حد ما لكن، ما هو فريقك المفضل الذي تشجعه في عالم كرة القدم؟ وهل هو ذات الفريق الذي تحب اللعب به في FIFA؟

أنا أشجع فريق “ريال مدريد” لكن ذلك لا يعني بالضرورة بأنه الخيار الخاص بي في المنافسات.

– كونك من أصول عربية هو أمر مشرف للاعبي المنطقة دون شك وحافز لهم بتقليد نجاحك. كيف ترى وضع المنافسات العربية الحالي وهل تتابع أياً منها؟ هل يوجد أي لاعب محلي قام بلفت نظرك؟

حالياً لست أقوم بمتابعة أياً منها للأسف فتغطيتها ضعيفة بعض الشيء، لكنني حتماً مهتم بالساحة العربية.

– الكثير من أندية كرة القدم الحقيقية بدأت بتبني لاعبي الفيديو في خطوة لدمج كلاً من الرياضات الحقيقية والإلكترونية سويةً وقد رأينا أمثلة كثيرة عن ذلك خلال العام الماضي، كنادييParis Saint-Germain و FC Schalke 04. هل قامت أية أندية بتقديم عروضها لك بعد؟ وهل توجد أماكن محددة تتطلع إليها دون الأخرى كفريق معين تفضله؟

أود أن أنضم لفريق “ريال مدريد” حتماً، لذا فلنرى ماذا ستكون عليه الأمور.

– بطولة FIWC للعام الحالي قد اقترب حدوثها ولا شك أنك تستعد لها حالياً، فهل نرى “محمد الباشا” من جديد في نهائيات هذا العام؟ كيف هي استعداداتك ومعنوياتك لهذا الحدث القادم؟

سنرى ما يخبئه لنا المستقبل إن شاء الله! سوف أقوم بالتأهل وسأتدرب كثيراً لتعلم الاستراتيجيات المختلفة.

– كلمة أخيرة تود توجيهها لمتابعينا في منطقة الشرق الأوسط وحول العالم.

شكراً جزيلاً لكم أنا أحييكم جميعاً. أقدر جميع التشجيع وسوف أقوم بتمثيل العالم العربي بالطبع!

أشكرك جزيل الشكر سيد “محمد” على هذه المقابلة. نتمنى لك كل التوفيق ونحن بانتظار رؤية خبر فوزك من جديد على الصفحات المختلفة (ومن ضمنها صفحتنا دون شك)!

‎نبذة عن Sam Edge

لاعب شغوف يحب تجربة كافة أنواع الألعاب ومتابع لأخبارها ونواحيها المختلفة. ليست لديه أدنى مشكلة في العودة للعب بعض الألعاب الكلاسيكية القديمة بين الحين والآخر كونه مايزال يظن بأن ذلك كان العصر الذهبي للألعاب.

One comment