جامعة Stephens College الأميركية للإناث تدخل ألعاب الفيديو التنافسية في منهاجها
أبريل
24

جامعة Stephens College الأميركية للإناث تدخل ألعاب الفيديو التنافسية في منهاجها

من قال بأن الفتيات لا يستطعن أن يصبحن محترفات في عالم الرياضات الإلكترونية؟ ليست جامعة Stephens College على مايبدو، حيث ستتيح لطالباتها فرصة اللعب التنافسي ضمن حرمها الجامعي

جامعة الإناث الموجودة في مدينة كولومبيا، ميزوري ستكون أولى المتبنين لبرنامج الرياضات الإلكترونية الجامعي للطالبات. حسب تقرير فإن فريق “Stephens College Stars” سيبدأ الدفعة الأولى من منافساته في خريف عام 2017 الحالي بلعب Overwatch في بطولة Tespa series.

رئيسة الجامعة Dianne Lynch إضافة لعدد من المسؤولين الآخرين في الهيئة التعليمية قد قاموا باتخاذ القرار فيما يخص فكرة الرياضات الإلكترونية وتشكيل فريق جامعي. الخيار وقع على Overwatch كبداية لهذا التوجه الجديد بفضل التمثيل الواسع لشخصياتها لعدد من الأصناف الاجتماعية والأجناس.

“مهمتنا هي تأمين فرصة النجاح للنساء واتخاذ أي قرار أردنه في أي بيئة وأي تخصص. ذلك هو هدفنا. فإذاً لما لا نفعل ذلك بمجال الرياضات الإلكترونية؟” تحدثت Lynch إجابة على سؤال طُرح عن سبب عدم وصول المزيد من الإناث إلى المستويات العالية من اللعب الاحترافي.

على الرغم من كونها أولى الجامعات النسائية تبنياً للرياضات الإلكترونية إلا أنها ليست الجامعة الأولى ككل. منذ العامين الماضيين رأينا تزايداً كبيراً في عدد المؤسسات التعليمية رفيعة المستوى التي تتبنى الآن الرياضات الإلكترونية كجزء من برامجها المتنوعة وبالأخص في الولايات المتحدة الأميركية.

‎نبذة عن Sam Edge

لاعب شغوف يحب تجربة كافة أنواع الألعاب ومتابع لأخبارها ونواحيها المختلفة. ليست لديه أدنى مشكلة في العودة للعب بعض الألعاب الكلاسيكية القديمة بين الحين والآخر كونه مايزال يظن بأن ذلك كان العصر الذهبي للألعاب.