أخبار ألعاب الفيديو

إيقاف التحديثات للعبة HoN الشعبية قد يضع نهاية لها بعد عشرة أعوام من انطلاقها

لعبة MOBA التي وقفت وجهاً لوجه أمام League of Legends في السابق قد تكون على وشك إغلاق أبوابها للأبد، وذلك بعد الكشف عن قرار الشركة المطورة بالتوقف عن العمل على تحديثات جديدة ل Heroes of Newerth

 

 

بدأت HoN مسيرتها عام 2009 بمرحلة Beta تجريبية في ذات الشهر التي أتت لنا League of Legends به، وقد كانت تطمح لكونها وريثاً روحياً لتعديل Warcraft 3 ذو الشهرة العالية Defense of the Ancients، أو كما قد تعرفه بمسمى DOTA. على الرغم من تقديمها لنمط لعب مثير عُرف لاحقاً للقيمرز باسم MOBA مستعيرة أبرز الأفكار التي قدمتها DOTA، إلا أن LoL قد صدرت بنسختها الرسمية الكاملة قبل بضعة أشهر من جهوزية Heroes of Newerth مما جذب عدداً كبيراً من اللاعبين لتصبح LoL ببطئ اللعبة الأكثر لعباً في العالم، وهو أمر ساعدت به الانطلاقة المجانية على عكس HoN التي طلبت من مستخدميها دفع $30 في عامها الأول قبل أن تتبع ذات المبدأ الذي قدمته League of Legends بكونها مجانية.

على الرغم من ذلك، لطالما حافظت HoN على قاعدة معجبين وفية عبر الأعوام على الرغم من صغر حجمها بالمقارنة مع LoL و Dota 1/2، إلا أن ذلك لم يعد كافياً بعد الآن على ما يبدو. وفقاً للأنباء الجديدة عن التحديث الكبير القادم والذي يحمل الرقم 4.7.3، لن نحصل على أية تغييرات جديدة بعد الآن.

“للوقت الراهن، التحديث 4.7.3 سيكون التحديث الأخير الذي يحتوي على تغييرات وإضافات كبيرة للعبة. تحديثات HoN القادمة ستكون صغيرة ومتعلقة بتغييرات الموازنة و/أو إصلاح الأخطاء، إن كان الأمر ضرورياً.” تتحدث الملاحظات المرفقة بالتحديث الأخير، والذي يبدو كنهاية الطريق بالنسبة للعبة الشعبية، خاصة مع إضافة تلميحات خاصة بأشخاص من كادر التطوير إلى الأدوات المتواجدة في اللعبة كنوع من الامتنان لما قدموه عبر السنوات.

مع انتقال معظم لاعبي Heroes of Newerth إلى League of Legends و Dota 2 قد لا يأتي الخبر مفاجئاً للكثيرين حقاً، إلا أن قاعدة المعجبين المتبقية لا شك أنها ستحزن لسماع ذلك، لكننا متأكدون من أنهم سيبقون على اللعبة قيد الحياة لسنوات من الآن بمجهودهم الخاص كما رأينا مع عدد من الألعاب الكلاسيكية عبر الإنترنت.

يُذكر بأن التحديث 4.7.3 سيصبح متوافراً للتحميل يوم الثلاثاء بتاريخ 26 من فبراير الحالي لمنصات الحاسب الشخصي.

الوسوم

Sam Edge

لاعب شغوف يحب تجربة كافة أنواع الألعاب ومتابع لأخبارها ونواحيها المختلفة. ليست لديه أدنى مشكلة في العودة للعب بعض الألعاب الكلاسيكية القديمة بين الحين والآخر كونه مايزال يظن بأن ذلك كان العصر الذهبي للألعاب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق