أخبار ألعاب الفيديوليج اوف ليجندز

البطل Sylas يعود إلى الحياة في League of Legends بوقت مبكر من 2020

يبدو أن شركة Riot تخطط لزيادة قوة و أداء البطل Sylas مع التحديث الأول 10.1 من العام الجديد 2020 و ذلك لإعادته إلى الحياة كبطل مهيمن في ممر المنتصف Mid Lane مرة أخرى، وذلك وفقا لتصريحات شركة Riot.

 

 

كان لدى البطل Sylas أوقات حيث تم تسليط الضوء عليه و خاصة في البيئة التنافسية Ranked System. في لحظات معينة كان يشكل تهديدا و كان بمثاية أداة قوية في مراحل القتال الجماعية Team Fights. و لكن في الألعاب الفردية Solo Queue، لم يكن ناجحا تماما في الحقيقة.

لقد وصل هذا البطل إلى الحضيض في وضعه الحالي حيث يمتلك معدل ربح Win Rate بمقدار 45% في كل من الغابة Jungle و ممر المنتصف Mid Lane. إن ضعفه في مرحلة الممرات Laning Phase و افتقاره العام للأضرار Damage يعني أنه من الممكن إساءة استخدامه بسهولة. في وقت متأخر من اللعبة، لديه إمكانيات قوية في تغيير مسار اللعبة من خلال القدرة الأخيرة له Ultimate، و لكن نادرا ما تتوقر لديه الفرصة لاستخدام هذه القدرة و قلب الأمور لصالحه.

في هذه المرة تركز شركة Riot على القدرة الأساسية له Passive و تقوم بإنقاص قوة القدرة الثانية له W التي تدعى Kingslayer لوضعه في حالة متوازنة أكثر من السابق.

حيث تم رفع معدل AP Ratio للقدرة الأساسية له Passive التي تدعى Petricite Burst’s عند مواجهة الأهداف الأساسية له من 20% إلى 25% من مقدار AP، مما يسمح له من إسقاط أعدائه و إعطائه أداء أفضل في كل من اللعبة المبكرة و المتأخرة.

و لتحقيق التوازن مع هذه الزيادة في القوى للقدرة الأساسية له Passive تم رفع معدل استهلاك Mana للقدرة الثانية له W التي تدعى Kingslayer من 45/45/50/55/60 إلى 70/80/90/100/110. مما يعني أنه يجب على اللاعبين مع البطل Sylas أن يكونوا حذرين عند الانخراط في المعارك الجماعية Team Fights مع الفريق لوقت طويل.

و بشكل عام يجب أن تكون هذه التغييرات بمثابة دفعة جيدة لتعزيز قوة و أداء البطل Sylas، مما يمنحه الضرر اللازم الذي يحتاجه لتدمير خصومه في الحقيقة. من المقرر أن تصل هذه التغييرات مع التحديث الأول Patch 10.1 من العام الجديد 2020.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق